البدري أشعل الأزمة بين الأهلى والحكام

البدري أشعل الأزمة بين الأهلى والحكام
received_1685679384794813_471769

أثار الموقف السيئ الذى وقع أمس بين حسام البدري المدير الفنى للنادي الأهلى ومحمود عاشور الحكم الدولي، خلال مواجهة المارد الأحمر والإنتاج الحربي في الأسبوع الـ 26 للدوري المصري الممتاز، موجة من الشد والجذب بين جماهير الكرة المصرية عموما وعشاق الفانلة الحمراء على وجه الخصوص، حيث اعتبرها الكثيرون موقفا غير مبرر ولا مفهوم من مدرب القلعة الحمراء، بينما اعتبرها البعض اعتراضا على ظلم الحكم للاعبي الأهلى منذ بداية اللقاء.

كان الأهلى قد تعادل مع الإنتاج الحربي بهدف لكل فريق في استاد السلام ليرتفع رصيده إلى 68 نقطة مواصلا تصدر الدوري منفردا.

الدقيقة الـ 41 في عمر اللقاء الفقير فنيا المثير في العنف والالتحامات بين اللاعبين، أطلقت شرارة غضب البدري ضد عاشور بسبب كرة عادية، وزاد الأمر اشتعالا نظرة البدري بطريقة غير أخلاقية للحكم الدولي ، مما جعله يطرد المدير الفنى الذى كان مشدودا بدون مبرر منذ بداية المواجهة، رغم ارتياح الأهلى على عرش الدوري، واقترابه بنسبة كبيرة من الاحتفاظ بالدرع للعام الثاني على التوالى والـ 39 في تاريخه، وهو ما أعاد للأذهان تصرفات البدري الغريبة سواء مع الجماهير كما حدث فى لقاء الجيش فى الدور الأول بعد الاعتراض على مؤمن زكريا من قبل بعض الجماهير، أو مع لاعبيه كما حدث مع على معلول ومارسيلو.

جماهير الكرة المصرية عقدت مقارنة سريعة بين ما حدث عصر الأحد في الدوري الإنجليزي خلال لقاء مانشستر يونايتد وسوانزي بالجولة 35 ، ولقطة مواجهة الأهلى والإنتاج، حيث ذهب المدير الفنى لسوانزي باول كليمان لحكم اللقاء نيل سوابريك، وتحدث معه بمنتهى الهدوء بعد نهاية المباراة حول ركلة الجزاء للمان يونايتد المشكوك فى صحتها وبعض القرارات الأخرى التى شرحها له الحكم أيضا بمنتهى الهدوء وتصافح الطرفان وسط ارتياح من المدرب، رغم موقف سوانزي المتأزم فى البريميرليج واحتياجه للنقاط الثلاث، وهو عكس ما حدث تماما من البدري متصدر الدوري وأفضل فريق لم يهزم وظروفه الأفضل والأكثر ارتياحية، ومع ذلك عامل الحكم بطريقة سيئة أثارت الجميع ضده، الأهلاوية قبل بقية الأندية، وهذا الموقف سيعيد العلاقة غير الطيبة بين البدري وجماهير الأهلى التى دائما ما كانت متوترة خلال الولايات الثلاث التى تولى فيها مقاليد الأمور بالقلعة الحمراء.

محمود طاهر رئيس الأهلى مطالب برد فعل تجاه مدربه ، بعدما كان شاهدا على الواقعة من مدرجات ملعب السلام خاصة أنها سابقة خطيرة لمدربي الأحمر، فهناك من انفعل على الحكام وأثار مشكلات كبيرة مثل مانويل جوزيه وتسوبيل، وأنور سلامة ومختار مختار كمدرب عام، لكن لم يحدث أبدا التعامل بهذه النظرة الساخرة لأحد أفراد المنظومة الرياضية التى يعد الأهلى رأسها فى كل الألعاب وليس كرة القدم فحسب.

اتحاد الكرة برئاسة هانى أبوريدة، ولجنة الحكام الرئيسية بقيادة عصام عبدالفتاح، كانا قد حذرا من المساس بالحكام أو التعامل معهم بسخرية أو عدم تقدير، خاصة بعد واقعة مباراة مصر المقاصة والزمالك التى انسحب على أثرها الأبيض من الدوري قبل أن يعود، وسيكون الجبلاية ورئيسه فى موقف حرج حال لم يتعرض البدري لعقوبات كبيرة بعد موقفه من الحكم محمود عاشور والنظرة التى أشعلت الوسط الرياضى أمس.. أما حال تم غض الطرف عنها فإنها ستكون ذريعة للزمالك ورئيسه لمواصلة امتهان الحكام والتهكم عليهم ووصمهم بأبشع التهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.